Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2017/12/23

مطالبات بحكومة إنقاذ في الإقليم بإشراف بغداد

صورةالمصدر / الصباح

قوات كردية تعتقل نحو 700 مواطن والتغيير تحذر من {ثورة جياع}
فيما تواصلت أمس الجمعة التظاهرات الشعبية في مدن كردستان احتجاجا على الأوضاع التي يعيشها المواطنون بسبب سياسات حكومة الإقليم والأحزاب النافذة هناك، حذرت رئيسة كتلة التغيير الكردستانية النائبة سروة عبد الواحد من ثورة جياع ستجتاح محافظات كردستان، خاصة بعد سحب معظم قوات الأسايش والبيشمركة الكردية من أطراف ديالى وكركوك والموصل الى داخل السليمانية واربيل، وطالب نواب كرد بتشكيل حكومة إنقاذ في الإقليم بإشراف الحكومة الاتحادية في بغداد، في وقت كشفت فيه هيئة تنسيق التظاهرات عن أن قوات الأمن الكردية اعتقلت أكثر من 700 مواطن في السليمانية وحدها.
وقالت عبد الواحد، في مؤتمر صحفي عقدته في مؤسسة برج بابل للتطوير الإعلامي مساء امس وحضرته «الصباح»: إن «التطورات مقلقة وخطيرة في كردستان، والاوضاع الاقتصادية منهارة بسبب قلة الموارد وعدم دفع رواتب الموظفين»، مبينة أن «التظاهرات والاعتصامات والاحتجاجات قوبلت باستخدام العنف المفرط حتى ضد وسائل الاعلام والناشطين».
وأضافت عبد الواحد ان «المئات زجوا في السجون وقتل عدد منهم واستخدمت أساليب قمعية منها تهديد الصحفيين والناشطين واعتقال قسم منهم»، داعية دول الاتحاد الاوروبي والأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني الدولية والمحلية إلى «التدخل ووضع حد لما يحدث».
وجددت عبد الواحد مطالبتها للحكومة الاتحادية بـ»التدخل لإيجاد مخرج للازمة، وحماية المواطنين في السليمانية واربيل ودهوك»، مؤكدة أن «شقيقها رئيس حركة «الجيل الجديد» شاسوار عبد الواحد معتقل بعد اختطافه من مطار السليمانية قبل ايّام، وما زال مضربا عن الطعام وحالته تزداد سوءا».