Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2017/12/25

عودة مئات العائلات المسيحية إلى الموصل وسهل نينوى

صورةالمصدر / الصباح

25/12/2017 1:40 صباحا


شهدت مدينة الموصل يوم امس اول قداس بمناسبة اعياد الميلاد المجيد بعد غياب دام 3 سنوات، في الوقت نفسه استقبلت المدينة عشرات العائلات المسيحية النازحة والعائدة الى مناطقها الاصلية تزامنا مع اعياد الميلاد.. بينما تم افتتاح مجسرين وعدد من المشاريع الخدمية والصحية في اقضية محافظة نينوى.
اذ اقيم القداس في كنيسة مار بولص بحي المهندسين وسط الموصل، بعد حرمان دام لاكثر من ثلاث سنوات ونصف بسبب اجرام عصابات داعش.
ونقلت مراسلة “الصباح” عن محافظ نينوى نوفل العاكوب، قوله: ان 200 عائلة مسيحية نازحة عادت امس من محافظة دهوك الى مدينة الموصل تزامنا مع اعياد الميلاد المجيدة، موضحا ان العائلات اعيدت بواسطة حافلات مخصصة من ادارة المحافظة وقيادة العمليات الى منازلها في مناطق شرقي وشمالي الموصل ضمن الساحل الايسر بعد استتباب الامن بشكل كبير. مذكرا ان 500 عائلة مسيحية اخرى كانت قد عادت الى مناطقها الاصلية في سهل نينوى ومدينة الموصل قادمة من محافظتي اربيل والسليمانية الاسبوع الماضي تحت حماية مشددة.
بدوره اكد رئيس مجلس المحافظة، بشار الكيكي لمراسلتنا ان ملاكات مديرية بلديات نينوى تمكنت من انجاز تأهيل مشروع ماء ناحية العياضية الذي كان دمره ارهابيو داعش ، مما ادى الى اعادة ضخ مياه الشرب الى جميع احياء وقرى الناحية، وتابع: كما تم افتتاح مجسرين مهمين داخل قضاء تلعفر غرب الموصل يربطان القضاء بالنواحي والقرى كانا دمرا ايضا من قبل
الدواعش.