Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2019/05/12

ضيف الموقع الإلكتروني مسؤول شعبة الرعاية الاجتماعية في مديرية شهداء الرصافة

صورةشعبة الرعاية الاجتماعية في مديرية شهداء الرصافة التابع لمؤسسة الشهداء ، من الشعب المهمة في المديرية والتي تعنى بذوي شهداء (ضحايا جرائم البعث ، وشهداء الحشد الشعبي ، وشهداء ضحايا الإرهاب) وحول عملهم ونشاطاتهم ، كان هذا اللقاء مع مسؤول الشعبة الاجتماعية السيد أثير صاحب جواد .

• حدثنا عن مهام الشعبة الاجتماعية وماهي إنجازاتكم؟
- تتكون الشعبة الاجتماعية من ثلاثة أقسام حيوية وفعالة منها:
 وحدة النشاط الاجتماعي: وهي الوحدة التي تهتم بزيارة أسر الشهداء وتفقدهم ومساعدتهم ماديا ومعنويا حيث تم زيارة ما يقارب 280 أسرة خلال اربعة اشهر .
 الوحدة الصحية : وتشمل طلبات الفحص والعلاج للمستشفيات حيث تم تسجيل ما يقارب 250 حالة من الفئات الثلاث خلال أربعة اشهر، فيستثنى ذوي الشهداء من مواعيد الفحوصات في المؤسسات الصحية ومنها ( الرنين المغناطيسي، والمفراس الحلزوني، وفحص الإيكو، وتخطيط الدماغ، والقسطرة، والسونار، والدوبلر، وكذلك الفحص الشامل للخلايا السرطانية بمستشفى العلوم العصبية ) أو تحديد نسبة حالة واحدة يوميا.
 وحدة الحج والزيارات الدينية والترفيهية : وتتضمن طلبات الحج والسفرات الدينية والترفيهية داخل العراق .

• ماهي الية زيارت أسر الشهداء من قبل شعبتكم؟
- يتم من خلال تدوين عنوان ذوي الشهداء من خلال مراجعتهم للمديرية ، إذ يوجد سجل خاص لكل فئة (شهداء ضحايا جرائم البعث ، وشهداء الحشد الشعبي ، وشهداء ضحايا الإرهاب) فنثبت العنوان ونحدد الاماكن ويقوم الباحث الاجتماعي بزيارة الأسر، فيكون التقسيم وفق طبيعة المنطقة وعنوانها .

• نحن الآن في شهر رمضان المبارك هل هناك مبادرة رمضانية لذوي الشهداء ؟
- في الحقيقة نقوم بتهيئة سلات غذائية لغرض تقديمها لذوي الشهداء مع هدايا معنوية تقدم لهم اثناء زيارتنا لهم خلال شهر رمضان المبارك .

• حدثنا عن الصعوبات التي تواجهونها ؟
- بدورنا نسعى دائما لخدمة ذوي الشهداء، ولكن تواجهنا مشكلة قلة التخصيصات المالية مما يعيق من تقديم ماهو أفضل لأسر ذوي الشهداء.

كلمة أخيرة ...
نشكر قسم الإعلام على اهتمامهم بمديرية شهداء الرصافة وتسليط الضوء على الشعبة الاجتماعية وذلك لأنها من الشعب الحيوية والمهمة لفئات ذوي الشهداء، ونتمنى لفريق عمل الموقع الالكتروني المزيد من النجاح والموفقية .

حوار وإعداد
صابرين كامل