Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2019/09/01

رئيسة المؤسسة تشارك في المؤتمر التذكاري بمناسبة اليوم العالمي للمفقودين

صورة(حقكم علينا وخدمتكم واجبنا ) هذه العبارة التي كتبتها رئيسة مؤسسة الشهداء السيدة ناجحة عبد الامير الشمري على لوحة لذوي المفقودين خلال مشاركتها مع الوفد المرافق لها في مؤتمر اليوم العالمي للمفقودين الذي اقامته منظمة الصليب الاحمر برعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي وبحضور الامين العام لمجلس الوزراء السيد حميد الغزي وحضور النائب الثاني لرئيس مجلس النواب د. بشير الحداد وعدد من الشخصيات الدولية ورجال الدين ومنظمات المجتمع المدني والفنانين وذوي المفقودين.
واكدت السيدة الشمري في كلمة لها ان المؤسسة استطاعت الكشف عن اكثر من 249 مقبرة جماعية منها 96 مقبرة ضمت شهداء ضحايا جرائم حزب البعث و153 مقبرة ضمت ضحايا العمليات الإرهابية التي قام بها تنظيم داعش الإرهابي والعصابات الأخرى التي على شاكلته وقد تم التعرّف على عدد كبير منهم وتسليم رفاتهم لذويهم وكانوا ضمن المسجلين كمفقودين ، فقد تم الفتح مؤخراً لمقابر الايزيدية في سنجار وكذلك مقابر سبايكر والانبار ، كما تم العثور على مقبرة للمغدورين من المقيمين الهنود في محافظة نينوى، وكذلك فتح المقبرة الاخيرة في بادية السماوة التي ضمت جريمة يندى لها الجبين اقترفتها عصابات حزب البعث بحق النساء والاطفال من الكرد الفيلين.
واشارت الشمري الى مدى الأعباء والمعوقات التي يقع في مقدمتها التخصيصات المالية وقلتها كونها تمثل العصب الرئيسي في قضية البحث عن المفقودين فكل مفصل في هذه القضية يحتاج الى الأموال الكثيرة من حيث أدوات البحث والخبراء المختصين لتدقيق الوثائق الذين يمتلكون باعاً طويلا في التحقيقات الجنائية.
مضيفةً انه يجب الاشادة بعمل دائرة شؤون وحماية المقابر الجماعية بما قاموا به وبإمكانيات محدودة من إنجازات تعد مفخرة لكل العراقيين الذين انتظروا طويلا أخبار عن ذويهم المفقودين، مع المعاناة الصحية والنفسية نتيجة ظروف العمل الصعبة فضلا عن خطورة اماكن العمل من الجهة الامنية.
وإن الواجب الوطني والالتزام الأخلاقي يجعلنا جميعاً أمام تحديات وصعوبات كثيرة لكننا بتظافر جهود الخيرين من أبناء وطننا العزيز سوف نحقق النصر في هذه الساحة كما حققناه في ساحات المعارك على قوى الظلم والاستبداد ، والمؤسسة ساعية في استكمال الجانب الانساني في التعرف على الرفاة وتسليمهم الى ذويهم لذا نحرص على المشاركة في مؤتمرات تقيمها منظمات دولية داخلية وخارجية لغرض التعريف بقضية الشهيد وتمجيدها والمطالبة بحقوق ذويهم .

هذا وتألف وفد المؤسسة من مدير عام دائرة ضحايا العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الارهابية السيد طارق المندلاوي ومدير دائرة العلاقات العامة والاعلام وتوثيق جرائم البعث د. احمد الجراح ومدير دائرة شؤون وحماية المقابر الجماعية السيد ضياء كريم ومعاون مدير عام دائرة شهداء الحشد الشعبي السيدة ختام موحان ومدير قسم مركز توثيق جرائم حزب البعث السيد احمد المولى ومدير قسم العلاقات السيد احمد البطاط.