Facebook Twitter تلفزيون المراسلة




رجوع   إرسال  print نسخة للطباعة   مشاركة itwitter تويتر   تاريخ النشر 2020/07/02

بمناسبة مرور مائة عام على ثورة العشرين الوطنية

صورةتمثل ثورة العشرين تاريخ الارادة العراقية وهو يوم الانتصار والوحدة في شموخ العراقيين وثبوت موقفهم التاريخي المشرف ضد النفوذ الاجنبي والتدخل في شؤونه الداخلية. حريٌ بنا ان نعيش هذه الذكرى السنوية مستذكرين بطولات الاباء والاجداد وكان شعارهم((الطوب احسن لو مگواري))والذي يعنيه الاصرار والعزيمة في الدفاع عن ارض العراق المقدسة، ان العراقيين الذين سجلوا ذلك الموقف المشرف والذي صار صفحة مشرقة في تاريخ شعبنا العراقي الابي قادرون على العطاء من اجل الذود عن بلادهم وصيانة استقلاله.
اننا ندعو ان يكون هذا اليوم يوم احتفال وتمجيد لتعي الاجيال البطولات المتتالية في دحر العدوان الخارجي رغم قلة العدة والعدد لابطال الثورة حيث انهم كسروا ارادة المحتل المتغطرس كما دحروا الارهاب بالامس القريب وبهذه المناسبة العطرة نهنئ ابناء شعبنا العراقي العظيم وذوي الشهداء خاصة بهذه المناسبة، املين ان تكون منطلقا لاعادة وحدة الصف واعادة هيبة الدولة وتحقيق الانتصار على عصابات الارهاب .

كاظم عويد مسعود
رئيس مؤسسة الشهداء